ابو حدود
مرحبا بك زائرنا الكريم


<
 
الرئيسيةالتسجيلاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثدخول

شاطر | 
 

 زعبية ياعم ماني همية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خالد
اداري سابـق ♥
اداري سابـق ♥


عدد المساهمات : 676
تاريخ التسجيل : 23/12/2010

مُساهمةموضوع: زعبية ياعم ماني همية   الجمعة مارس 25, 2011 7:30 am

كان الشريف حاكم مكة في الزمن الماضي قد حمى حدوده
فنزلت قبيلة زعب على الحدود وجاء رجال الشريف حسين
لتبعدهم عن الحمى فرأوا مع زعب إبلاً غريبة في ضخامتها
وأشكالها ورأوا حليبها يت**** على العشب فأخبروا الشريف
بذلك فبعثهم يطلبها فقيل له أنها ملك جارهم بن صبخي من حرب
فأرسل الشريف إلى الأمير ناصر بن سحوب أمير زعب يقول له
أنه يريد الإبل ويعطي بن صبخي عن الناقة ناقتين فرفض بن صبخي
ثم أعطاه عن الناقة أربع فامتنع أيضاً
وأحضر بن سحوب جاره بن صبخي ليلحّ عليه بأن يبيعها على الشريف
طالما أن الشريف يرغب ويلحّ في طلبها فأجابه بن صبخي

قائلاً : لا تجود بها نفسي لأحدٍ إلا رغماً عني
فقال له : لا تُرغم وأنت جارنا وفينا رجلٌ حيّ

ثم أرسلت زعب للشريف تقول أن صاحبها أبى عليها ولو أنها
لزعب لأرسلوها له ولكنها لجارهم وجارهم دونه رجال زعب.
وبعد مفاوضات كثيرة رأى ناصر بن سحوب أن يذهب للشريف
للتفاوض معه وإقناعه فأشار عليه قومه بأن الشريف سيحبسه
فأصرّ على الذهاب رغم ذلك فلم يستطع بن سحوب إقناع الشريف
فحبسه وقال للقوم الذين جاءوا معه إذهبوا ولا ترجعوا إلاّ بعد عام
وأن رجعتم قبله قتلت صاحبكم .
وكان مكرما في حبسه عند الشريف وبعد مضي عام حضروا قومه

فقال لهم الشريف:أريد الإبل وإلا قتلت بن سحوب
فقالوا له : لو قتلته وزعب كلها لن تأتي الإبل .
فقال :إذن أريد تسعين فرساً صفراء بدلاً عن الإبل التسعين

وبقى الأمير ناصر عند الشريف ثم حضرت الخيل وعليها رجالها
مدججين بالسلاح ثم سلموها له ومعها تكملة العدد حصان مهوّس
إسم الحصان شعيطان وصفوه لسرعته فهو يلحق ولا تلحقه الخيل
وكان أغلى على مهوس من روحه وقد أكرم الشريف زعب وكساهم
ثم رد الخيل
وقال: لابد من مجيء الإبل
واغتاظ الأمير بن سحوب عند ذلك عندما رأى فشل الموضوع
فقال للشريف: سترجع الخيل ولكن إسمح لها بألا يكون لها
عميل -أي يأخذون و يسبون كل من كان في طريقهم وهم راجعون -
قال الشريف: لها ما أمامها إلا بني حسين "أسرة الشريف"
ثم خرج بن سحوب من عند الشريف وقد ارتفع لباسه إلى مجذ الساق
بسبب غضبه الشديد وكان لباسه يصل قبله إلى الكعبين ولاحظت ابنة
الشريف ذلك فسألت أباها عمّا جرى فأخبرها.

قالت : سوف يكون أول ما يأخذهم في طريقه بنو عمك
قال: لماذا
قالت : لأني رأيت بن سحوب خرج ولباسه قد قصر بعدما كان تحت الكعبين.

وما هي إلا فترة حتى أتاهم الخبر بأن زعب سلبوا بني حسين .
فأرسل الشريف عدة فرق رجعت مهزومة
ولم يحارب في هذه الفرق بن سحوب لأن جماعته منعوه من الاشتراك
خوفاً عليه من مكيدة .
ثم رأى الشريف أن يقود جيشاً جراراً بنفسه على بني زعب وقد كان الشريف
رجل حرب لا يستهان به
والتقوا في "ركْبـَه" ونزل كل فريق أمام الآخر وظلت السرايا والفرق تتطاحن
ثلاثة شهور وسئِم الشريف من ذلك
فأخذ بنفسه العلم واستعد الجيش واستعدت زعب فأطلقت أميرها من إسره
وأعطوه سلاحه وكان بن سحوب من جبابرة الحروب وصاح الشيخ بن غافل
وقد بلغ من الكبر عتيا قائلاً أعطوني سلاحي وفرسي وارفعوا جفوني عن عيوني
فكان ذلك وصاح فيهم بن سحوب قائلاً يازعب دون جاركم أرخصوا أرواحكم
وودع بن غافل بناته والتقى الجيشان قبل الظهر وما أنحت الشمس على الغروب
حتى مالت كفة زعب وانهزم جيش الشريف وانتهت بذلك الحرب بموت بن غافل
بعدما مات ثمانين فارس من زعب وجُرح بن سحوب بضربةٍ في موق عينه
إلا أنه سلم منها وتفقدت زعب قتلاها فما فقدوا إلا بنت ابن غافل
فقد هرب بها بعيرها مع كثرة الزحام ولم تشعر إلا وهي في مكان لا تعرفه
فنزلت عن بعيرها وصعدت في مكان حصين ونزل الوادي أحد الغزاة
من العرب للاستراحة فرآها أميرهم مسعر بن قويد ابن شيخ الدواسر
ولم يرها الباقون . فأمر بالرحيل ورجع هو

وقال :انزلي
قالت :ما أنزل حتى تعطيني عهوداً ومواثيق بألا تدنس شرفي
فأعطاها ثم نزلت فأردفها على بعيره وذهب بها
وقال : من أنتِ
فقالت : "هتيمية ضائعة" .

وبقيت عندهم مدة فرآها بعد ذلك فبهره جمالها فطلب الأمير من والده
أن يتزوجها فأنكر عليه ذلك فأصر على الزواج بها فتزوجها.
ولما تزوجها الأمير مسعر وضع قومه بيته خلف البيوت كناية
عن إهانته في أخذه هذه البنت وولد له سباّع وترعرع فاستغرب
القوم تصرفاته مع أولاد عمه فكانوا إذا ذبحوا الجزور أعطوه الرئة
فيرميها ثم ينقضُّ على قلب الجزور ويأخذه غصباً من أيدي أولاد عمه
وكبر سباع فذهب يومًا مع أولاد عمه فمرّوا بمكان حرب زعب
وهو لا يعلم به فرأى أحذية الخيول مرميّة ورأى قدور كبيرة
فوصف لأمه كل ذلك وهي بين النساء فَجَرَتْ دموعها من عينيها
فرأتها النساء فأخبرن أبا زوجها وقد كان حكيماً وكان زوجها مسعر
غازياً في ذلك الوقت فعمد الأب إلى حيلة وملأ كيسا من البر
وقال لها اطحنيه لنا الليلة إننا نريد أن نغزوا وكان قصده أن تهيج
الرحىَ ما بها ثم اختبأ قريباً منها فظلت طول الليل تطحن وتُنشد قصيدة
طويلة تقول فيها:-


يهيضْـنـي يـاسـبّـاع دارٍ ذكـرتـهـا****ولاعـاد منهـا إلا مـواري حيودهـا
سبّـاع تبكـي أمّـك بعيـنٍ ودمعَـهَـا****من عينها يحفـي مـذاري خدودهـا
ولكـن وقـود النارباقصىضميرهـا****هاضَ الغـرام و بيّـحَ الله سدُودهـا
ولكـن حـجـر العـيـن فيـهـا مليـلـة****ولكـن ينهـش موقهـا مـع برودهـا
دمــعٍ يـشــادي قـربــةٍ شُوشـلـيّـة****بعـيـدٍ معشّـاهـا زعُــوجٍ قـعـودهـا
زِعـبـيّــةٍ يــاعــمّ مــانــي هَـفـيّــة****مانـي مـن اللـيّ هافيـاتٍ جـدودهـا
أنامـن زِعـب وزعـب إيـلاَ أوْجَهـوا****على الخيل عجْلاتٍ سريعٍ ردودها
أهل سربـةٍ لادْبـرَت كِنّهـا مهجّـرة ****وِانْ أقبلت كـنَّ الجـوازي وُرودهـا
لطـاح طايحهـم بشـوفـي ترايـعـوا****تقـول فـهـودٍ مخطـيـاتٍ صيـودْهـا
لصـاح صيـاحٍ بالسّبيـب تِفازَعـوا****عــزيِّ لغـمـرٍ ثـبَّـرت بــهْ بلـودهـا
لحقوا على مثل القطا يـوم وردتـه****متـغـانـمٍ عـيــنٍ قـــراحٍ بــرودهــا
خـيـلٍ تـغــذّى لـلـبـلا و الـمـعـارك****ترهِق صناديـد العِـدا فـي طرودهـا
لا تلقحونَ الخيل يـا زعـب ياهلـي ****ترى لقـاحَ الخيـل يـردي جهودهـا
إن جَــتْ سـمـاحَ الـخـدّ مايلحـقـن****وان جت مع السّنْداء لزومٍ يكودها
جينـا الشّـريـف بديـرتِـه وإلتقـانـا****كـلّ القبـايـل جـامـعٍ بــه جنـودهـا
طَلَبْ علينا الخُورهجمـت قصيرنـا****مِتـمَـوّلٍ يبـغـي حنـازيـب سـودهـا
يَـامَـا عطيـنـا دونـهـا مــن سبـيّـه****تسعين صفرا إحسابها ومعدودهـا
تمامهـا شعيطـان خيالـة مـهـوّس****أصايـل صنـع النّـصـارى قيـودهـا
اقـطــع قبـيـلـةٍ ضـفـهـا مـايــذرّى****تشـري جمـالٍ غطهـا فـي بدودهـا
قصيرنـا فـي راس عيـطـاً طويـلـة****بحجي ذراها من عواصيف نودهـا
عـيّـوا عليـهـا لابِـتـي واحتمُـوهـا****بمـصـقّـلات مِـرهِـفـاتٍ حــدودهــا
حَرَبنا العدى والبنت نشوٍ بهاامها****واليـوم قـده منـوةِ العيـن عـودهـا
تسعـيـن لـيـلـة والـعـرابـا معـقّـلـة****شمخ الذراء ومحجزاتٍ عضودهـا
شقح البكـار اللـيّ زهـن الدباديـب****قامت تضالِـع مـن مثانـي زنودهـا
خـيــلٍ تناحيهـاوتـضـرب بـالـقـنـا****مثل التهامـي يـوم أحلـى جرودهـا
بنـات عـمـيّ كلّـهـن شـقّـن الخـبـا****بيـضِ الترايـب ناقضـات جعودهـا
علـى الحنـايـا ناقـضـاتِ الجـدايـل****سمـرِ الذّوايـب كاسـيـات نهـودهـا
وجـيـهٍ تـشـادي مـزنــةٍ عقـربـيّـة****أقبـل مطرهـا يـوم حنـت رعودهـا
منهن نهارَ الهوش تنخَى رجالهـا****ستر العذارى ماحضر من فهودهـا
لباسـةٍ بالهـوش للـدّرْع والطـاّس****وعلى سروج الخيل كـودٍ سنودهـا
مِــن صـنـع داود عليـهـم مشـالـح****تجيبـه رجـالٍ مِـن غنايـم فهودهـا
يـا ماطعنـوا مـن حـربـةٍ عولقـيّـة****شلفـى تلظـى يَشـرَب الـدّم عودهـا
الليّ ايتموا في يوم تسعيـن مُهـرة****مامنهـن اللـيّ ماتـلاوي عمـودهـا
تسعين مع تسعين والفيـن فـارس****تحت صليب الخدّ تطـوى لحودهـا
تسعين منهن بين ابويه وعزوتـي****وتسعين عنانٍ واللواحي شهودها
قبيـلـةٍ كــم أذهـبــت مِـــن قبـيـلـة****لاعــدّت الـجـودات ينـعـدّ جُـودهـا
زِعب هُم أهلَ المدح والمجد والثنا****من الربع الخالي للحجاز حدودهـا
إن أجْنبـوا فالصّيـد منـهـم تـحـوّز****وضيحيها ومن الجوازي عنودهـا
وِن أشمـلـوا تـهـجّ مِنـهـم قـبـايـل****ودارٍ يجـونـه ضـدهـم مـايـرودهـا
لامِـن نـووا فــي ديــرةٍ ياهَلونـهـا****تِقـافـت الظّـعـان عـجـلٍ شـدودهــا
اركابـهـم يـــمّ الـعِــدى مِتعبيـنـهـا****بيـضَ المحاقـب فـاتـرات لهـودهـا
يَامَاخـذوا مـن ضدّهـم مِـن غنيمـة****ولا صـاوُغـوه بلطـمـةٍ مايعـودهـا
بنـمـرٍ تـشـادي للـجـراد التـهـامـي****ماتطاوع الحكام من عظـم زودهـا
أشــوف بالـحـره ضـعـون تقللّـت****ـوابــوي حـمّـاي الـسـرايـا يـذودهــا
شفـي معـه صـقـر تبـاريـه عـنـدل****مــــرٍّ يـبـاريــه و مــــرٍّ يـقـودهــا
أنـا فتـاة الـحـي بـنـت بــن غـافـل****كـم مِـن فـتـاةٍ غــرّ فيـهـا قعـودهـا
شرشـوح ذودٍ ضـاربٍ لـه خَريمـة****مـا ودّك يشوفـه بعينـه حسُـودهـا
حوّلت من نظـوى ورقيـت سرحـه****حطّيـت رفٍ فــي مِثـانـي فنـودهـا
وجوني ركيبٍ ونوّخوا فـي ذراهـا****وشافني عِقيدَ القوم زيزوم قودهـا
قـال انزلـي يابنـت وانـتِ بوجهـي****ولا جيته إلاّ بالوثْق مـن عهُودهـا
أمــرٍ كِتـبـه الله وصـــار وتـكــوّن****تسبّب علينا من الأَعـادي قرودهـا
بـكـونٍ شِـديــدٍ ماتـمـنّـاه عـــارف****تعـدّه عيـالٍ عـادهـا فــي مهـودهـا
ذكرت وقـتٍ فايـتٍ قِـد مضـى لهـم****ويـومٍ علينـا مـن ليالـي سعـودهـا
ضوٍّ زمـت للمـال مـن غـب سريـة****وضوٍّ زمّت عيدان الرطىَ وقودهـا
لكن قـرون الصّيـد باطـراف بيتنـا****هشيم الغضا يدني لحامي وقودهـا
تسعيـن عينـا صيدنـا فـي عشـيّـة****وضيحـيّـة نجـعـل دلانــا جلـودهـا
قنّاصـنـا يـذهـب شـريـقٍ وينثـنـي****ويجيب الجوازي دامياتٍ خدودهـا
وروّايـنـا يـــروح يـــومٍ وينـثـنـي****ويجيب القلاصي لاحقاتٍ حدودهـا
ومـدّادنـا يـاخــذ حـديــد وينـثـنـي****ويجيب الجلادي ضايماتٍ هبودهـا
وغزّايـنـا يـغـزي حـديـد وينـثـنـي****ويجيـب العرابـا حافـلاتٍ ديـودهـا
لـنـا بـيـن حَـبْــر وغْـرابــا مـنــزلٍ****لِـهـن فــي زيــن العـرابـا قعـودهـا
حنّـا نزلـنـا الـحـزم تسعـيـن ليـلـة****وغـلّ الأعـادي لاجـيٍ فـي كبودهـا
لامـن حجـى معنـا علـيـمٍ ولا ذرى****إلاّ شخـوص العـيـن قــب نقـودهـا
ِقلـيـبـنـا غــزيــرةَ الــجــمّ عـيـلــم****ما ينشـدون صدورهامـن ورودهـا
طولـه ثمـانٍ مـع ثمـانٍ مـع أربــع****وسطٍ من الصفـرا وقبلـت نفودهـا
أهل عقلةٍ بحـدّ الحـاذ مـن الغضـى****مـادارهـا الــزرّاع يـبـذر مـدودهــا
ألـفـيـن بــيــتٍ نـازلـيــن جـبـاهــا****والفيـن بيـتٍ بالمظـامـي تـرودهـا
تخالِفـوا فـي يــوم تسعـيـن لحـيـه****علشـان وقفـت أجنـبـي إبنفـودهـا
دارٍ لِــنــا مـاهــيــب دارٍ لـغـيـرنــا****ماحدّها الرّملـه ومـا ورد عدودهـا

وسلامتكم

____________________________________________________________________________________________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صوت الرعد
تسعـدنا مشــاركاتـك ♥
تسعـدنا مشــاركاتـك ♥


عدد المساهمات : 21
تاريخ التسجيل : 24/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: زعبية ياعم ماني همية   الجمعة مارس 25, 2011 9:54 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 1013
تاريخ التسجيل : 17/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: زعبية ياعم ماني همية   الجمعة مارس 25, 2011 11:35 am


هناك مواضيع أقلامها ذهب...

و تحوي محاور عديده للنقاش

مع ذلك

الردود عليها قد تكون "صفر"

أو اثنين أو ثلاثة

و اغلبها شكر له على الموضوع!

مع كل احترامي

لكني أجد التعليقات على مثل تلك المواضيع افضل

والف شكر على المجهود يابو فايز


____________________________________________________________________________________________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
زعبية ياعم ماني همية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابو حدود  :: اقسام المنتدى :: المنتـدى الادبــي وكل مايتعلق بالنثر والشعر والقصص والمحاروات ♥ :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: